الرئيسية / اصداراتنا / دراسات / تقييم مدى تلوث رسوبيات شاطئ قطاع غزة بتراكيز المعادن الثقيلة

تقييم مدى تلوث رسوبيات شاطئ قطاع غزة بتراكيز المعادن الثقيلة

في اطار برنامج سلامة وصحة البيئة، وبالتعاون مع  جامعة الازهر شارك المعهد في مساعدة  الباحث وائل المسحال  في عملية اخذ العينات من شاطئ بحر قطاع غزة  من خلال توفير فريق عمل من المعهد مع الباحث لدراسة تقييم مدى تلوث رسوبيات شاطئ قطاع غزة بتراكيز المعادن الثقيلة حيث تهدف الدراسة إلى تقييم تراكيز المعادن الثقيلة لكل من (الزنك، الرصاص، المنجنيز، النحاس، الكوبلت، والكادميوم) على خط الدراسة بامتداد طول ساحل قطاع غزة. و أظهرت نتائج الدراسة ان ساحل قطاع غزة من أكثر المناطق تلوثا، وذلك بسبب التأثير السلبي للنفايات السائلة القادمة من اليابسة. حيث تضخ كميات كبيرة من المياه العادمة و غير المعالجة على طول الساحل، فتعتبر بذلك من أهم المصادر الرئيسية لملوثات المعادن الثقيلة وكذلك أنشطة الصيد على مرافئ القطاع. وخاصة عنصري الكادميوم والرصاص، لذا فتوصي الدراسة بالقيام بالعديد من الأبحاث، وعمل مراقبة دورية لتقييم العناصر الثقيلة على طول ساحل قطاع غزة على منطقة المد والجزر أو على مستوى عمق البحر.

صور الأنشطة: